Follow by Email

الخميس، 25 أغسطس، 2016

حفله الست




بقالي كذا خميس اروح تعبااانه ومفياش دماغ لا لقرايه ولا لمتابعه افلام ولا اياتوها حاجه

كل مره اعمل كوبايه شاي بالنعناع وامارس هوايتي في تقليب القنوات بلا هدف , وكل مره تستوقفني حفله الست على روتانا كلاسيك الساعه عشره بالليل وكل مره لا اراديا احط الريموت واستمتع بيها

الست ورسوها على المسرح وجلستها الشامخه في بدايه الحفله واستماعها للمقدمه الموسيقيه وحاله الترقب والتبريق من الجمهور في انتظار ايه اللي حتقوله الليله

ايه الفرقه الموسيقيه دي مره عديت الكامنجات طلعوا بتاع عشرين عالاقل ولا العواد ولا القانونجي دول لوحدهم كوم تاني

ولا في انت عمري التشيلو وهو بيقسم وياخد ويدي مع القانون اعجاز موسيقي لا مثيل له

الاغنيه دي مثلا كانت مفضلتي لحد ما اتفرجت عليها حفله اسرتني اكتر واكتر

الجمهور قمه في الرقي والشياكه والاندماج وكل واحد سارح في ملكوته مع كلام الاغنيه في اللي سرحان وفيه الي بيبتسم وفيه اللي بيهلل معاهاه وفي اللي بيطالبها بالاعاده وياما سمعنا عن نوادر للجمهور في الحفلات

اما الست بقه بساطه الاناقه واناقه البساطه لا يمكن تلبس اكتر من قطعه مجوهرات ملفته اما الحلق او البروش لا اكثر ولا اقل مش بقه مجال لاستعراض الالماظات من خواتم وعقود واساور لاااااا خاااالص وتسريحه شعر عاده تتناسب مع مود الاغنيه وكذا الفستان

الست تضحك وقت ما الابتسام مناسب فيظهر ده في صوتها, تغضب او حتى تبكيك وكانها بطله بتؤدي دور فني سولو هيه وبس , تبعد عن المكرفون وقت اللزوم وتقرب وقت اللزوم لزوم مود الاغنيه

الاغنيه بحسها قصه او فيلم بتحكيه وتتصاعد الاحداث وبعدين تهدى لحد ما تتنتهي

كنت وما زلت من عشاق الست وهيه بس اللي بتطفي دوشه نفوخي بعد يوم شغل صعب او مشوار دمه تقيل مش بس كده ممكن اتلكع في السكه عشان اخلص الاغنيه قبل ما اوصل انما بقه حفلاتها طلعت مشكله بالنسبه لي  لا املك فيها الا التناحه والتبريق وسرحه طوييييله اني رجعت زمانها وباحضرلها حفله واستمتع زي الناس دي يا بختهم ويا خسارتنا

عربيه اسعاف في الميدان


 واقفين في الاشاره تنظيما لمرور حته لما بتقفل مصر الجديده وحدايق القبه والاميريه والبقاع المجاوره بتتقفل


 المهم اول ماجه الدور علينا الناحيه التانيه وصلت عربيه اسعاف ، العسكري ضرب لخمه واحتاس وساب الوضع زي ماهو بعد ما وقفت عشان هيه تعدي مافتحش الناحيه التانيه وكل الناس اتسمرت !!! عديت بسرعه وفتحت الشباك وزعقتله عشان يفوق من التسميره دي " افتح للاسعاااااف" ...
 



هز دماغه وفي ثانيه الشارع مشي 


 حسيت ان العيان اللي جواها رفع لي ايده يشكرني
وفجاه سرحت فيه وفي اهله يا ترى حيلحقوه ولا حيتقفل عليهم في اشاره تانيه ؟ مع عسكري حيضرب نفس اللخمه !!!

والدمعه والسرحه المعهوده مع كل عربيه اسعاف تصادفني انه يا رب يلحقوه 

وبعدين منير خطفني بالاغنيه اللي كانت في الراديو زي ما كلنا بنتخطف بالحياه اليوميه 


صباحكم سكر

الثلاثاء، 9 أغسطس، 2016

فينيسيا اااه من فينيسيا

قررت سرقه يوم في فينيسيا علي امل المرور بمدينه الاحلام ولو لسويعات بسيطه 
الخطه كانت الذهاب لفيرونا ثم في اليوم التالي الذهاب لفينيسيا 
اكتشفت ان قطار العوده سيوصلني في منتصف الليل او مغادره فينيسيا في الرابعه عصرا !!! 

طول الليل تفكير في جدوي الزياره او تغيير الفندق في اخر لحظه 
بعد استيقاظي قررت تبديل الايام لمنع الوصول المتاخر 
ولحسن الحظ كان معي جداول كل القطارات من والي فينيسيا ، فيرونا 

وبالفعل قررت تبديل الايام لقضاء اطول وقت في فينيسيا وتجنب الرجوع المتاخر من فيرونا 

بدات الرحله في الخامسه والربع صباحا ووصلت فيرونا ٩.١٥ ، كان يجب شراء تذكره فينيسيا واللحاق بالقطار في ١٦ دقيقه وجريت جري في محطه القطر لا يصدق 
من شباك القطار ايطاليا : الجبال اكثر حده من النمسا وسويسرا ، انهار ماليه الطريق ، اشجار العنب بمساحات شااااسعه اوديه وانهار غايه في الجمال 


الناس شبه المصريين، صوت عالي ، لغه معبره بكثير من التمديدات وحركات الايدي وتعبيرات الوجوه  ، شعب ضحوك بشده ،ةشباب روش جدا 


الشوارع ملاي برسومات الجرافيتي ، شخبطه عالحيطان بالظبط مثل مصر , غسيل منشور عالحبال ، شبابيك بشيش وزجاج مثل مصر بالظبط ، بلكونات شبيهه  بوسط البلد، بيوت قديمه وغير مصانه محتاجه صيانه وبياض زينا تمام

حتي القطر مستواه متواضع ، حمام غير نظيف ، شبابيك غير نظيفه ولكن احسن بكتير من احسن قطر في مصر 
ما زالت مواعيد القطارات بالثانيه 


في اتجاهي لفينيسا بعد تغيير مفاجيء الخطه كانت ومازالت حلم لا استطيع تصديق انه متبقي عليه ساعه ونصف 

وصلت فينيسيا لاول وهله صدمه !!! هيه دي فينيسيا مياه راكده مليئه بالطحالب وخضرا ، شباب غير متعاون في مكتب السياحه في محطه القطر كل اللي كان مهم بالنسبه لي بيع خريطه !!! 

الجندول معرفش ليه اخترت ما اركبوش ، حاركبه لوحدي ؟! مش مهم، المره الجايه :)


مشيت ولفيت في الشوارع ضيقه بشده اوسع شارع عرضه متر قررت اتعامل مع ام البلد دي اشتريتpostcardvوبدات اسال عن الاماكن الموجوده فيها ، بدات اسال الناس في الشوارع الي ان دلني راجل ظريف جدا بشراء تذكره يوم في البواخر بتاعتهم ، حاجه كده شبه الاتوبيس النهري بس انضف وقالي علي الاماكن والخطوط المرشحه وايدني في فكره ان شباب مكتب السياح غير متعاونين


وظهر وجه اخر لفينيسيا خرجنا للبحر الادرياتيكي بدل القنوات الضيقه ووصلنا للقديس زكريا ميدان غايه في الجمال مليان سياح ومطاعم وكنائس وحمام !! اتصورت وانا باكل الحمام صوره من اجمل صوري عالاطلاق، المطاعم بها فرق موسيقيه حيه تعزف اجمل الاغاني الكلاسيكيه في جو رائع


اتجهت بعدها لجزيره مورانو في رحله حوالي ساعه الا ربع  ثم مصانع الزجاج في عرض حي لطرق عمل الزجاجايات الشهيره لهم ومحلات تملا الشوارع باشكال والوان متنوعه واكثر من رائعه 
في طريق العوده منظر المدينه من البحر لا يوصف والجندول بالقرب منها في مناظر راىعه وغايه في الرومانسبه والجمال 


قررت اسال الناس عن كيفيه قضاء باقي اليوم والتمشيه في شوارعها وزياره ال academia ثم جسر ال reality الشهير ثم العوده في ال grand canal الشوارع هنا كانت اجمل وارقي والجو العام حالم وخيالي 
ورجعت للقطر اذ بي اكتشف ان جمال المدينه نساني اكل واشرب طول النهار واني تقريبا مشيت تسع ساعات دون ان اشعر ، اشتريت بسرعه اكل وشرب في انتظار القطار

ظبطت المنبه علي ميعاد الوصول لفيرونا خوفا من سبات عميق ينسيني النزول في محطتي


وقد كان !!! لكن المنبه ايقظني في الوقت المناسب لينتهي يوم لن انساه ما حييت  

الاثنين، 1 أغسطس، 2016

عن الشبكه واشياء اخرى




الكام يوم اللي فاتو وفي ظل ارتفاع اسعار الذهب والازمه الاقتصاديه تابعنا كلنا حملات بلاها شبكه ، والشبكه الفضه والكلام ده 

وزيي زي ناس كتير بنقرا الخبر والتعليقات اللي في المجمل اثبتوا فشل منظومه الجواز المصريه زي كل حاجه حوالينا 

الشبكه ما هي الا صوره مودرن جدا لفكره المهر اللي ربنا شرعه وجعله حق من حقوق الزوجه وما هواش تمن الزوجه والتخريف اللي بيتقال لانه في الوقت الحالي الجواز اتحول لاتفاق ومناصفه بين العروسين وما بقيتش العروسه تاخد مهر زي ما ربنا قال 

المشكله مش في الشبكه ولا في الجهاز ولا في الاتفاق ولكن في المنظومه نفسها 

ربنا قال مهر المثل ، المثل هو اللي في مقامها وظروفها ومستواها الاجتماعي لان الدين نفسه عامل مبدا الكفاءه والتكافؤ في المستوى الاجتماعي والتعليمي كاساس مهم جدا لنجاح الجواز 

والله هيه وعن طيب خاطر تنازلت او تساهلت عن ده يبقى فضل وكرم منهاوتشيلها على راسك من فوق مش وقت الجد تعايرها بمرجلتها معاك
 والله هو مش قادر على ده يبقى يطلب تاخيره زيه زي مؤخر الصداق كده حين ميسره وما يضرش يا سيدي عايزه

انما الامور تتصاعد وجوازات تبوظ وناس تانيه لو سهلت يتقال لها انا خدتك ببلاش والجو ده ، بلدي قوي يا حسين على راي الفيلم 

نيجي بقه لحاجه تانيه اهم في اعتقادي الشخصي الخمسميه معلقه وشوكه وال٢٠٠ فوطه وملايه لازمتهم ايه ؟ احنا بنحمل نفسنا فوق طاقتها بجد وزي ما الازواج بيطالبوا بتصغير الشبكه العروسه كمان مش مطلوب من اهلها يجيبوا كل الرفايع دي واللي احيانا بتكون اكتر بكتييير من تمن العفش والشبكه 

والحموات الفاتنات يبطلوا النقوزه والفشخره اللي ملهاش تلاتين لازمه وام العريس بلاش تخش تفتح الدواليب والنيش وتعد الشوك والسكاكين وتتريق على البراقع والستاير 


والعروسه تقعد شهور تشتري وتلف وامها من وهيه في اللفه تشتري وتحوش للجهاز

اتذكر البنت الماليزيه اللي كانت جنبي في الاتوبيس في سالزبرج لما اتعرفنا على بعض وجايين نعمل ايه حكتلي انها مع عريسها عايشين في ميونخ واهلهم في ماليزيا فبدل ما يسافروا اخر الدنيا يعملوا فرح قرروا يجيبوا أهلهم ويتفسحوا معاهم في سالزبرج قبل الفرح بصيتلها وافتكرت اصحابي قبل جوازهم واللف والخساسان ورص الدواليب والنيش ولقيت دي بتتفسح وتاخد سيلفي وبتعمل شهر عسل قبل الجواز !!

لو مشيناعالدين يا نمشي عليه للاخر يا ما نمشيش شرعا لا عليها عفش ولا رفايع ولا اي حاجه بس برضو هو يعمل اللي يقدر عليه بيته وهو حر فيه 

المغالاه الزائده ملهاش اي لازمه من اي من الطرفين ولا ان البنت تنزل المزاد للي يدفع اكتر ويجيب شقه وشبكه اكبر 
او الجوازه تبوظ عشان ستاره وسجاده 

لو البني ادم كويس كله حيجي في وقته ولو اي كلام وعنده فلوس الدنيا كلها ملهوش برضو لازمه ولا قايمه ولا شبكه ولا تامين الدنيا حينفعها وحترميله الجمل بما حمل وتنفد بجلدها منه ومن عيشته

استقيموا يرحمكم الله