Follow by Email

السبت، 15 أبريل، 2017

قرات لكم :الفاجومي السيره الذاتيه الكامله ، احمد فؤاد نجم



بقلمه شخصيا ، كتاب اكثر من ممتع ومضحك بشده يقع في ٥٣٠ صفحه من القطاع الكبير والفونت الصغير لكنه خفيف وشيق


اولكش مشهد ولادته نقلا عن والدته وكم العكوسات الحادثه في قريته تيمنا لوصوله !!! 


نشاته يتيما في الشرقيه بعد اكل ميراثه من عم ظالم ، والام الواعيه بالفطره العالمه بمواضع القوه والضعف في أبناؤها والقارضه للشعر والاغاني الشعبيه وتغنيه بجمالها وتاثيرها فيه طول الكتاب 

ثم على الشمروخ الرجل البسيط في قريتهم اللي علمه الوقوف ضد الظلم مع ذكاء فطري وشقاوه واللي استمر نجم في تذكره وتأثيره عليه لاخر الكتاب ، مواقف الطفوله المشرده ووقوفه ضد ظلم العمده والخواجه وابناء عمه الظالم وتاسيسه لعصابه من الأطفال الاشقياء في سن صغيرة !!!

النقله للمدينه وكم التلطيش في الدنيا وسجنه ثم اول ديوان ظهر له أثناء سجنه ورعايه مامور السجن له 

ثم فجاه اصبح الشاعر احمد فؤاد نجم الموظف الحكومي ولقاؤه بالشيخ امام وثنائي الابداع 

صعود وهبوط علاقتهم ببعض ومحاولات الحكومه التفريق بينهم وذياع سيطهم بعد النكسه 

ثم فجاه قرر عم نجم انهاء الكتاب لسبب غير معلوم ؟!! النهايه في عصر السادات والمحاكمات اللي تعرض لها وتعاطف النيابه والقضاء معه بالرغم من السياسه العامه ضده 

لم يتحدث مطلقا عن زوجاته ولا ابناؤه ولا حياته الخاصه وهو شيء محترم بشده 

الكتاب بالعاميه الشوارعيه ويمتلىء بالالفاظ المضحكه والخارجه احيانا إلا أنه مضحك ومسلي ومليء بالعبر 

هو ببساطه شخص بسيط استمتع بحياته الثريه بالمناسبه ، لطش في الدنيا والدنيا لطشت فيه إلا أنه استمتع برحلته الى اقصى درجه ممكن تتخيلوها، هنياله بصراحه

الكتاب من اصدارات الهيئه العامه للكتاب سلسله سير وتراجم 


الجمعة، 14 أبريل، 2017

سلمى وليان


قاعده قعدتي الاسبوعيه للقرايه في النادي 
اخترق الصمت زنننن من نوع عالي جدا من طفله في الترابيزه اللي جنبي ، الأغرب انها ما نزلتش دمعه واحده توحد ربنا قدره عجيبه عالزن مع قله حيله واحراج من والدتها وجدتها 

حاولت تتغاضى واطنش ما قدرتش لان الكتاب كان دسم ومحتاج تركيز فقررت احاول 

المهم رحت نادهه عليها واخترقت زنها بأنه ازاي بنوته جميله كده تعيط وتزعج الناس بدل ما تضحك وتفرحهم ، الغريب انها سكتت في الحال !!! مع اندهاش مامتها وجدتها وندهتها هبه واختها يلعبوا مع القطط اللي عاده بتتلم حواليه متعرفش ليه 

جت الست ليان ولارا واخدت ليان على رجلي وتجاذبنا أطراف الحديث وادتني بوسه من اجمل ما يكون لدرجه ان لارا شعرت بالغيره فدلعتها شويه من باب الرفق والرحمه 

وفجاه قرروا يتصالحوا ويلعبوا حواليه وكل شويه تيجي ليان ذات التلات سنين تديني الupdate بتاع لعبهم اللي ما فهمتش منه حاجه بس اسعدني 

حبه كمان ومشيوا وجه مكانهم سلمى ومامتها ، المره دي بقه سلمى اللي قررت تيجي نتعرف عليه وتتسائل باقرا ايه مع انها لا تزيد عن اربع سنين ، وهيه لمضه ما شاء الله قررت كمان تسال في ايه في شنطتي واللي اتضح من الحديث انها بتدور على روج ومرايه !!! اه والله زمبؤلك كده 

اطفال اليوم لذاذ وعشريين بالظبط زي قطط النادي اللي بتيجي وتتلم حواليا كل ما اجي واللي بجد مش عارفه ايه سببه 

اللي اعرفه فعلا اني استمتعت بسلمى وليان اكتر من ذاك الكتاب المتفزلك اللي باقراه دلوقتي والبعيد كل البعد عن عنوانه !!! 


الأربعاء، 12 أبريل، 2017

قال باعرف اسوق ، قاااال


ماشيه في حالي بالعربيه
 فجاه اللي قدامي وقف 
بصراحه اتغظت بس لقيته بينزل ست عجوزه على كرسي بعجل فهديت وكمان زعلت من نفسي 
ولان الطريق زحمه اضطريت استناه عشان اكمل وخلاص عادي دقيقتين مش قصه 
وبعدييين دخلت يمين ووقفت في اشاره فوجئت بواحد واقف يشتمني اه والله !!! الاول فكرته شحات وقال ايه كنت حاديله بسكويت من اللي معايا في التابلو للظروف دي 
ركزت كده لقيته بيزعق ويشتم وبيقولي بتعرفي تسوقي  انت اتاريه الراجل اللي كان ورايا لما وقفت 
فما كان مني غير رفعت القزاز وحطين النضاره الشمس وعلينا الكاسيت وكمان شرب الشاي 
فتحت الاشاره وطلعت ، يقوم البيه المحترم يجري ورايا ويشتمني !!!! 
سيادتك اه باعرف اسوق بس جنابك ما كانش عندك مسافه امان ودي غلطه سعادتك 
سيادتك اه باعرف اسوق بس انت اللي مش بتشوف وما فهمتش وقفت ليه 
سيادتك اه باعرف اسوق بس انت اللي مش محترم بالرغم من انك راجل معدي الخمسين بالمرتاح 
قال باعرف اسوق ، قااااال


الثلاثاء، 4 أبريل، 2017

خواطر صباحيه شاهد الاذاعه

باظت بطاريه عربيتي وغي انتظار صديقتي تاخديني معاها النهارده ولاول مره في حياتي ياخدني الفضول وافتح البرنامج اللي باسمعه كل يوم في الراديو بس المره دي مشاهده من النت
الحقيقه اتصدمت وحسيت قد ايه الاذاعه بتخلي الواحد يركز مع الصوت والموسيقى والمعاني اكتر بكتير من distraction الصوره في التلفزيون 
وملل الفواصل والاعلانات تخيلوا اكتشفت اني باستمتع بالاعلانات في الراديو حاجه كده زي ما تقرا كتاب وتتصدم لما يعملوه فيلم لان كل خيالك اتهد واتفرض عليك صوره مش من صنعك  
قوم ايه بقه قفلت النت وشغلت الراديو 
 الخيال ده شيء جميل والله ، دمتم خياليين